مشروع apple الجديد في مجال الواقع الافتراضي

AR &VR APPLE PROJECT

يبدوا ان شركة ابل تبدي اهتمام بتكنلوجيا الواقع المعزز , حيث يقول مصدر موثوق مهتم بالشركة ان شركة Apple  تقرر طرح سماعة رأس مدمجة بين تقنيتي AR و VR  ومن المقرر ان تطرح الشركة منتوجها في عام 2020

حتي المدير التنفيذي للشركة (تيم كوك) يثني علي هذه التكنلوجيا (الواقع الافتراضي) قائلا انها تكنلوجيا لا تقل اهمية عن جهاز iPhone وهذا يدل علي ان الشركة تطور افكار لهذاع التكنلوجيا في المستقبل القريب


المشروع يحمل اسم الرمزي T288 وهو في مرحلة التطوير حيث تعمل الشركة على سماعة رأس قادرة على تشغيل تكنولوجيا AR و VR معا, حسب مصدر مطلع علي الشركة , ويقول انها سوف تدمج في منتوجها عرض حتي 8 كيلوبايت لكل عين و هي دقة افضل من اجهزة التلفاز العادية المطروحة حتي الان , و يقول ايضا انها لن تحتاج توصيلها بأي كمبيوتر او هاتف , ولاكن قد تكون لشركة APPLE افكار و خطط اخري في المستقبل

ومن الامور التي تعزز فكرة توجه الشركة الي هذا النوع من التكنلوجيا هو تركيزها المكثف خلال العام الماضي علي دمج الواقع المعزز في اجهزتها iPhone و iPad , وهذا ما يراه المدير التنفيذي لشركة ابل لانه يراه بأنه يسمح لك ان تكون اكثر حضورا , وتريد الشركة ان تتطور ابعد من انتاج الهواتف و تتبني مشاريع جديدة

ويقول نفس الشخص , ان سماعات ابل سوف تستخدم تقنية لاسلكية قصيرة المدي و عالية السرعة , و الذي سيكون مدعوم بمعالج ابل مخصص اقوي من اي معالج متوفر حاليا , و يقول نفس المصدر ان كل شئ سوف يكون مدمج في السماعة بدون اضطرار المستخدم الي تثبيت اجهزة داعمة في محيط السماعة الاكتشاف موقعهم

جلب العام الماضي أول جهود عامة من قبل شركة آبل في AR و VR. في مؤتمر WWDC للمطورين في شهر يونيو ، كشفت Apple النقاب عن ARKit للسماح لمطوري البرامج بتطوير تطبيقات الواقع المعززة لأجهزة iPhones و iPad. كما قالت إنها تعمل مع Valve لإحضار منصة Steam VR إلى أجهزة كمبيوتر سطح المكتب التي تعمل بنظام التشغيل Mac. في السابق ، لم تكن أجهزة VR تعمل مع أجهزة Apple
شركة ابل تأخرت بعض الوقت لدخول مجال الواقع المعزز , بخلاف شركات اخري كشركة سامسونج حيث قامت بالشتراك مع Oculus - رائدة سماعات VR التي اشتراها في ما بعد Facebook بأكثر من 2 مليار دولار , و تعمل Microsoft على سماعات الواقع المعزز من HoloLens ونظارات الواقع المختلط في Windows 10 , وقامت Google بإصدار مجموعات VR تسمى Cardboard ، والتي تجعل التكنولوجيا أكثر سهولة بالنسبة للمستهلكين , وقبل عامين أضافت سماعات Daydream View. وقد استحوذ نظام AR المرتقب لـ Magic Leap ،

في حين أن شركة Apple لم تفعل الكثير علنًا مع AR و VR ، فقد كانت تعمل من وراء الكواليس. وقد استأجر المديرون التنفيذيون شركات ناشئة ، بالإضافة إلى براءات اختراع متعلقة بالتكنولوجيتين وأفادت "بلومبرغ" في نوفمبر أن "آبل" كانت تهدف إلى جعل التكنولوجيا جاهزة لسماعة الرأس AR في عام 2019 وشحنها في وقتٍ مبكرٍ من عام 2020. وسيكون للجهاز عرض خاص به وسيعمل على شريحة ونظام تشغيل جديد.


الان نحن ننتضر ما سوف تأتي به الشركة في المستقبل و الافكار التي يمكنها ان تغيير عالم الواقع الافتراضي بشكل خيالي

ليست هناك تعليقات